الإثنين , 26 أكتوبر, 2020 , 11:35 مساءً
الرئيسية / فن وأدب / صالون الثقافة و الفنون مع أميرة النيل
منى فتحى حامد كاتبة وشاعرة

صالون الثقافة و الفنون مع أميرة النيل

د/منى فتحى حامد

 تم اليوم انعقاد الصالون الثقافى الأول بمحافظة الدقهلية ، مدينة المنصورة ، للأديبة الشاعرة//منى فتحى حامد ، و قد لاقى القبول و التواجد الراقي من العديد للقامات و المكانات المرموقة إجتماعياً ، فى شتى المجالات ، اعلام،صحافة، شعراء والعديد من الميادين الأخرى.. و كان من الاساتذة الحاضرين 1 – أد / ابراهيم مصطفى بدر الدهشان ، وكيل وزارة سابق ، و قد أضاف للصالون قيمة ثقافية عالية ، و رؤية جديدة بالبحث و الاطلاع و بشتى الطرق ، لتنمية الادراك و الفهم ، و القراءة بشتى الطرق سواء عن طريق الكتابات الورقية أو عن طريق قراءات السوشيال ميديا و البحث للمعرفة بأى وسائل مثل جوجل و الفيسبوك…إلخ 2 – الأديب الشاعر / صبرى عبد البصير عباره ، و هو من ابطال حرب اكتوبر و له العديد من الابداعات من خلال القصائد و الأشعار… 3 – المترجم الشاعر الراقى / السيد الخيارى ، وما رواه علينا من رؤى ثقافية متعددة فى الاهتمام باللغة العربية و اثراء روح القراءة و البحث من أجل التثقيف و التنمية الذهنية .. 4 – أ/ عادل محمد موسى 5 – الاعلامى و الأديب الشاعر / المتولى ربيع توفيق ، و ما أثراه لآذاننا من قصيدة و حوار ثقافى يهدف إلى النجاح و الايجابية فى مجتمعاتنا العلميه و الثقافية … 6 – الشاعر و الإذاعى بالبرنامج العام / محمد نجيب 7 – الاعلامية المتميزة /سهام الصعيدى 8 – الصحفى/على جاويش 9 – أ/كمال عبد الوهاب 10 – الصحفى الاستاذ الراقى / على العشرى 11 -الدكتور المبدع/على ماهر ، مدير عام سابق ، و ما أثرى به علينا من موضوعات شيقة تخص عيد العلم ، و تكريم اثنان اطباء من محافظة الدقهلية ، و الحوار معنا جميعاً هن مدى استفادة الحياة من الانسان و العكس و كيف يتم تسخير العلم فى صالح البشرية ، و عن بعض الأقاويل الخاطئة و التصحيح لها قولاً ، مثل : السبط هو ابن البنت و ليس الحفيد العيب الخِلقى و ليس الخُلقى لاحياء فى الدين ، الصواب :لا حياء فى فهم الدين قاهرة المعز ، و الصواب :قاهرة صلاح الدين عام سعيد — دليل على اليمن و الرخاء سنه سعيدة — الجفاف ثم التطرق إلى تكريم الرئيس الراحل جمال عبد الناصر للأديب طه حسين ثم تكريم محمود العقاد …

image_pdfimage_print

اترك تعليقك