الجمعة , 23 أكتوبر, 2020 , 4:22 صباحًا
الرئيسية / خارجى / الجزائر وازمتها السياسية

الجزائر وازمتها السياسية

كتب : أحمد بلخيري

إن جزائرنا الحبيبة تمر هذه الأيام بفترة سياسية جد حساسة .
مرحلة يتوجب فيها على الجميع الوقوف صفا واحدا خلف القيادة السياسية و العسكرية لهذا الوطن .
مرحلة يتوجب فيها على كل وطني حر و شريف إسقاط أي إنتماء سياسي أو حزبي خلال هذه المرحلة .
فلا حزب لنا إلا الجزائر و لا قائد لنا غير بوتفليقة.
مرحلتنا اليوم هي مرحلة رص الصفوف جنبا إلى جنب مع كل قادة و إطارات أحزاب التحالف الوطني .
و مساعدة و مساندة فيلق التحالف في كل خرجاته الميدانية خلال الحملة الإنتخابية القادمة و تطبيق تعليمات و توجيهات قادة التحالف بكل صرامة و عدم الإنصياع لبعض الإملأت ممن يردون إدخالنا في متاهات نحن في غنى عنها.
لنعطي لمن يعارضنا في مسعانا المساير للإستمرارية و الإستقرار درسا في الديمقراطية و الحرية و السلام.
و لنعطي للعالم بأسره صورةالجزائر الحضارية المعاصرة و الراقية.
ليرى العالم من هم أبناء الجزائر أبناء بوتفليقة.
تحية إجلال لكل الشرفاء .
تحية تقدير و إحترام لكل أفراد جيشنا الوطني الشعبي بكل مكوناته و تشكيلاته.
و أسلاكنا الأمنية الساهرة على حمايتنا و حماية وطننا الحبيب.
تحيا الجزائر تحيا الجزائر و المجد و الخلود لشهدائنا الأبرار

image_pdfimage_print

اترك تعليقك